سيدة تحمل قلب طفلة

في هذه الصورة قصة مؤثرة تحمل الكثير من معاني الإنسانية

المرأة الجالسة ماتت ابنتها وهي في سن 13 سنة وبعد وفاتها مباشرة وافقت علي التبرع بقلبها للسيدة الواقفة في الوسط .

بعد نجاح العملية لم تطلب الأم مالاً ولا جاهاً أو عقاراً
فقط طلبت أن تستمع لدقات قلب ابنتها وهو ينبض من جديد
سيدة تحمل قلب طفلة
 

شارك الموضوع

مواضيع ذات صلة